عن المصطلحات ماذا تعني الأوليغاركية؟

الثلاثاء, 23 يونيو 2015
الكاتب عين الجمهورية
قسم فرعي: معلومات عامة

مازلنا مستمرين في سلسلة المصطلحات المبهمة التي يحفل بها محيطنا وعصرنا الحالي -عصر حرب المصطلحات- واليوم نبقى في مضمار السياسة ونختار مصطلحاً سياسياً جديداً هو الأوليغاركية.

*المعنى اللغوي للكلمة:

الكلمة "أوليغاركية" مشتقة من الكلمة اليونانية: (ὀλιγαρχία - أوليغارخيا)، وفي القرآن تسمّى الفئة الحاكمة الملأ، وغالباً ما تكون الأنظمة و الدول الأوليغاركية مسيطر عليها من قبل عائلات نافذة معدودة تورث النفوذ و القوة من جيل لآخر.

*المعنى الاصطلاحي للكلمة:

(الأوليغاركية - Oligarchy) أو حكم الأقلية هي شكل من أشكال الحكم بحيث تكون السلطة السياسية محصورة بيد فئة صغيرة من المجتمع تتميز بالمال أو النسب أو السلطة العسكرية.

وقد كان أفلاطون هو أول من أشار إلى حكم الأوليغاركية وذلك في كتابه "الجمهورية" حيث قسم أنظمة الحكم إلى: الدولة المثالية "جمهوريته" ثم الدولة الديمقراطية ثم الأوليغاركية ثم عاد في كتابه "السياسة" وقدم تقسيماً أنضج وأوضح هو من ستة أنواع: منها ثلاثة تتقيد وتحترم القانون وثلاثة لا تلتزم بالقانون ومنها حكم الأوليغاركية.

وجاء أرسطو بعد أفلاطون وقدم مزيداً من التفاصيل لمواصفات حكم القلة فقال أنها تشترط نصاباً مالياً معيناً في الذي يتمتع بصفة المواطن، وأضاف أرسطو أن نوع الحكم يتوقف على الثروة والملكية، ويتوقف مدى اتساع الحكومة الأوليغاركية على مدى اتساع طبقة أصحاب الأملاك، وبهذا يكون أرسطو قد مهّد لاستخدام هذا المصطلح كمرادف لحكم الأثرياء أو البلوتوقراطية، إلا أن الأوليغاركية لا تعني دائماً حكم القلة الأثرياء، وإنما هي مصطلح أوسع يشمل أيضاً أي ميزة أخرى غير الثراء.

وفي رأي أرسطو أن الأوليغاركية تنتهي دائماً بحكم الطغيان وتصبح مشكلتها الرئيسية هي الاستئثار بالسلطة، ويستخدم هذا التعبير في العصر الحديث لوصف الحكومات التي تعتمد على نفوذ أجنبي، أو التي ليس لها رصيد جماهيري بحيث تعتمد على دوائر التأثير في السلطة مثل رجال المال أو الصناعة.

 

عين الجمهورية